الجمعة، 6 مايو، 2016

بسم الله الرحمن الرحيم {وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّكَ يَضِيقُ صَدْرُكَ بِمَا يَقُولُونَ(97) فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَكُن مِّنَ السَّاجِدِينَ(98) وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ(99)} صدق الله العظيم ........(سوره الحجر)97-99

بسم الله الرحمن الرحيم 
{وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّكَ يَضِيقُ صَدْرُكَ بِمَا يَقُولُونَ(97) فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَكُن مِّنَ السَّاجِدِينَ(98) وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ(99)} صدق الله العظيم ........(سوره الحجر)97-99





فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ

بسم الله الرحمن الرحيم 
﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ ﴾...............صدق الله العظيم .
[سورة الجمعة: 9-10]





شلال علي بيك -كردستان العراق

صورة جميلة وجدتها الان في مجلة التضامن (اللندنية ) 18 شباط 1984 لشلال علي بيك -كردستان العراق - وهو من أجمل الشلالات في العالم .............ابراهيم العلاف





ملحق المنار الادبي 1966





ظاهرة إصدار ( الملاحق الادبية ) عرفتها الصحافة العراقية منذ الخمسينات واول جريدة اصدرت ملحقا أدبيا كانت جريدة "الشعب "البغدادية في الخمسينات لصاحبها الصحفي الموصلي الاستاذ يحيى قاسم وفي الستينات اصدرت جريدة "المنار " ملحقا ادبيا كما ترون -أحبتي - الى جانب هذه السطور ...هذا الملحق لجريدة المنار العدد الصادر في .. 26 تشرين الثاني 1966...وفيه حديث مع المؤرخ العراقي الكبير المرحوم الاستاذ الدكتور حسين أمين استاذي منذ نصف قرن وخبر عن   اسبوع الشاعر محمد مهدي الجواهري شاعر العراق الاكبر   في القاهرة ، وقصيدة لم تنشر   للشاعرة  الكبيرة الدكتورة عاتكة الخزرجي  في ديوانها "أفواف الزهر " .....ابراهيم العلاف

حسن أنجنير أو المهندس حسن محمود، أول مهندس بحري في العراق .



                                            المهندس البحري حسن محمود أول مهندس بحري في العراق



حسن أنجنير أو المهندس حسن محمود، أول مهندس بحري في العراق .. ُرشح ليلتحق بأول بعثة لمصلحة الموانئ العراقية سنة 1931 .. وقد روى جانبا من ذكرياته للصحفي زكي صالح في البصرة سنة 1971 ..كان حسن محمود بصريا ، وقال انه سافر الى بومبي بالهند في 22-11-1932، وبقي حتى اب 1936 ودخل " معهد فكتوريا التقني للدراسات البحرية " ..وحصل على شهادته ثم التحق بالشركة البحرية للتدريب ، واوفد ايضا في 3 ايلول سنة 1936 الى 7 نيسان 1938 الى انكلترا والتحق بإحدى الكليات البحرية وحصل على شهادة بحرية واشتغل في شركة ساتريك عاد بعدها الى العراق سنة 1951 ليشتغل في الحفارات بمصلحة الموانئ العراقية التي كان الانكليز يهيمنون عليها وقد تبوأ منصب مدير المعمل في مصلحة الموانئ العراقية .. وهذا المنصب كان يشغله انكليزي من قبله .في جريدة الطليعة صورته عندما كان شابا وعندما اجريت معه المقابلة .شكرا للاخ الاستاذ جعفر الزاملي الذي وفر لنا قصاصة الجريدة هذه وهي جريدة الطليعة العدد الصادر في 12 ايلول 1971 من الطريف انني وجدت في الدليل الرسمي العراقي لسنة 1936اشارة الى ورود تقارير حسنة خلال السنة 1935 حول سلوك الطلاب البحريين الثلاثة الذين يواصلون التدريب في معامل بومبي بالهند وطبعا كان حسن محمود من ضمنهم بل كان اولهم على مايبدو كان مدير الميناء البحري ومدير الملاحة العام سنة 1936 الكولونيل جي .سي. وارد ..............ابراهيم العلاف

الخميس، 5 مايو، 2016

من رام وصل الشمس حاك خيوطها سببا الى آماله وتعلقا







أهلا بنابتة البلاد ومرحبا 
جددتم العهد الذي قد أخلقا
لاتيأسوا أن تستردوا مجدكم
فلرب مغلوب هوى ثم إرتقى 
مدتْ له الامال من أفلاكها 
خيط الرجاء الى العلا فتسلقا
فتجشموا للمجد كل عظيمةِ
إني رأيتُ المجد صعب المرتقى
من رام وصل الشمس حاك خيوطها
سببا الى آماله وتعلقا
فتعلموا فالعلمُ مفتاح العلى
لم يُبق بابا للسعادة مُغلقا
...........................................الشاعر الكبير حافظ ابراهيم 1870-1932ويعرف ب [شاعر النيل ]

بطاقة هوية شعر : محمود درويش



















بطاقة هوية 
شعر : محمود درويش
سجلْ 
أنا عربي
ورقم بطاقتي خمسون ألف 
وأطفالي ثمانية
وتاسعهم سيأتي بعد صيف ْ
فهل تغضبْ؟
* * *
سجلْ
أنا عربي
واعمل مع رفاق الكدح في محجر
وأطفالي ثمانية
أسلُ لهم رغيف الخبزِ
والاثواب والدفتر ُ
من الصخر
ولاأتوسل الصدقات من بابك
ولاأصغر
أمام بلاط أعتباك
فهل تغضب ُ؟!
.......
.......
.......
سجل ..برأس الصفحة الاولى
أنا لاأكره الناس
ولا أسطو على أحد
ولكني ..إذا ما جعتُ
آكل لحم مُغتصبي
حذار ..حذارِ ..من جوعي
ومن غضبي ! !