الجمعة، 28 أغسطس، 2015

صورة قديمة لباص شعبي في مالطا سنة 1970

السلام عليكم ورحمة الله 
أحبتي الكرام 
تصبحون على خير 
والى لقاء إن شاء الله 
وهذه صورة قديمة لباص شعبي في مالطا سنة 1970 
http://www.catnaps.org/photo/malta/malpages/malpage02.htm

صورة لسوق تراثي في الدوحة بدولة قطر في السبعينات

وصورة لسوق تراثي في الدوحة بدولة قطر في السبعينات
وشكرا لموقع :http://www.catnaps.org/photo/qatar/qatpages/qatpage01.html

وهذا بارك اي موقف للسيارات في شيكاغو بالولايات المتحدة الاميركية .......الصورة تعود الى سنة 1970

وهذا بارك اي موقف للسيارات في شيكاغو بالولايات المتحدة الاميركية .......الصورة تعود الى سنة 1970
http://www.catnaps.org/photo/chicago/chicpages/chicpage01.h

ساحة في شيكاغو تؤدي الى جسر مشيغان بشيكاغو 1970

وهذه ساحة في شيكاغو تؤدي الى جسر مشيغان بشيكاغو 1970
http://www.catnaps.org/ph…/chicago/chicpages/chicpage01.html

جابولي المدفع إگبالي حطوني بحلگه وگلت آنه ...

جابولي المدفع إگبالي
حطوني بحلگه وگلت آنه ...
كتب الصديق الاستاذ فاضل شناشيل هذا الموضوع الجميل وهو يستذكر صفحة من تراث العراق الثوري يقول :
أستدعی الحاکم البریطاني في یوم 30 من حزیران 1920 شیخ عشیرة بني حجیم ألا وهو الشیخ ( شعلان ابو الجون ) لمقره ببغداد فکانت بدایة بالقنصلیة الانگلیزیة بالشواکه ، کان الشیخ شعلان یعاني من مرض إهتزاز الرقبة وهذا المرض لازمه منذ مدة طویلة ورغم هذا فقد کان مقاوماً بارعاً للاستعمار البریطاني آنذاک
ومن هناک دار حدیث أتسم بالعصبیة بین الحاکم العسکري والشیخ شعلان أبو الجون ولم یدر بخلد الحاکم أن الشیخ شعلان مصاب بمرض إهتزاز الرقبة فقال له : نحن لانخاف من رجل یرتعش ) فرد علیه الشیخ شعلان ( أرعش ما أرعش هذا آنه ) . والمعروف عن الشیخ هوساته وأهازیجه التي کانت تثیر الشجن والحماسة بالبطولة لدی أبناء قبیلته ولم یهتم للحاکم العسکري ولم یرد علیه بغیر تلک العبارة . أمر الحاکم العسکري بنقله مخفوراً الی سجن الرمیثة حیث أهله وعشیرته هناک . الا أن أفراد قبیلته شنو هجوماً واسعاً علی مخفر الرمیثة وإشتبکوا مع الحامیة هناک وإطلقوا سراح شیخهم الذي أصبح موضع فخر وإعجاب کل من سمعه بالنجف الاشرف وکربلاء وبغداد وخاصة رجالات الدین والقبائل الفراتیة بأکملها .
وفي یوم من الایام ألقت القوات البریطانیة القبض علی أحد هؤلاء الشباب من بني حجیم التي ینتسب لها الشیخ شعلان ابو الجون بسبب قتله أحد الجنود الانگلیز ؛ فتم محاکمته وقرر الحاکم العسکري إعدامه أمام أهله لکي یکون عبرة لبقیة الشباب الثائر آنذاک .
تم إستدعاء والدته فنظرت لوجه إبنها وقالت باللهجة الجنوبیة :
گابلهم مگبل وإنطانه
روحه و یوجع طگ ذرعانه
تعرف زودک من شعلان
إلیرفع راسه بإسمک چان
یا یمه إشمالک ندمان ؟
بس خوفي تگلهم موش آنه !
فجاوبها إبنها وهو مقید :
ولد الملحه المنهم آنه
التفزع موته من تنخانه
واحدنه مسرفن والتالي
ینطر موته ویشبه حالي
جابولي المدفع إگبالي
حطوني بحلگه وگلت آنه ...

نعم للشعب للثائر

نعم للشعب للثائر ...........وشكرا للثائر الصديق الدكتور أثير ناظم عبد الواحد الجاسور

عربة يجرها حصان.. وسيلة نقل مهمة في العراق 1972

عربة يجرها حصان.. وسيلة نقل مهمة في العراق 1972 وشكرا لموقع
http://www.catnaps.org/photo/iraq/iraqpages/iraqpage28.html
وللصديق الاستاذ علي مؤيد ..............ابراهيم العلاف